مأكولات

12 حقيقة صادمة عن ديزني لم تكن لتعرفوها من قبل

شركة والت ديزني المعروفة باسم “ديزني”، هي مجموعة متنوعة وسائط الترفيه ووسائل الإعلام العالمية ومقرها الولايات المتحدة في مجمع استوديوهات والت ديزني في بوربانك، كاليفورنيا.




أسست شركة ديزني في السادس عشر من شهر أكتوبر لعام 1923 من قِبل الأخوين والت وروي أو ديزني تحت مُسمّى Disney Brothers Cartoon Studio، كما أنّها عملت تحت مُسمّى The Walt Disney Studio و Walt Disney Productions قبل أن يتم تغيير اسمها رسميًا إلى The Walt Disney Company عام 1986.

كما أسست ديزني نفسها كشركة رائدة في صناعة الرسوم المتحركة الأمريكية قبل تنويع أنشطتها في إنتاج الأفلام الحية والتلفزيون والمتنزهات الترفيهية.

تمّ إنشاء شخصية الرسوم المتحركة “ميكي ماوس” في عام 1928 من قبل والت ديزني وأوبي إوركس، وهي واحدة من أكثر الشخصيات شهرة في العالم، وهي بمثابة التميمة الرسمية للشركة. عُرض فيلم “سنو وايت والأقزام السّبعة” لأول مرة في شهر ديسمبر من عام 1937، واستغرقت صناعته مُدّة 3 سنوات، وبعد عامين من إطلاقه، اعتلى مرتبة أكثر الأفلام جنيًا للأرباح في ذلك الوقت.

وبعد النّجاح السّاحق الذي حققه فيلم “سنو وايت والأقزام السّبعة”، اتّبعت الشركة نفس النّهج بإطلاقِ أفلامٍ جديدة بشخصياتٍ مُختلفة، فكانَ فيلمي بينوكيو وفانتازيا في عام 1940، ودامبو في عام 1941، وبامبي في عام 1942. أثّرت الحرب العالمية الثانية سلبًا على ديزني، فبدأت أرباح الـ Box Office تتراجع عندما دخلت الولايات المُتّحدة الحرب، خصوصًا بعد الهجوم الذي حصل على ميناء Pearl Harbor، إذ تمّ تجنيد العديد من العاملين في الرّسوم المتحركة في ديزني وضمّهم للقوات المُسلّحة.

تمّ إنتاج فيلم “ساندريلا” في عام 1950، وكان بمثابة عودة قوية لديزني بعد الحرب العالمية الثانية، خصوصًا بعد مُعاناتها من نقصٍ في الموارد المالية والعاملة، وأكّد الفيلم بأنّ هذه النّوعية من الأعمال ما زال مطلوبًا في السّوق. ألحقت شركة ديزني فيلم ساندريلا بفيلم “أليس في بلاد العجائب” في عام 1951، ومن بعده فيلم “بيتر بان” في 1952، حيث كانَ كلاهما في طور الإنتاج قُبيل الحرب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق