الربح من الانترنت

كيفية تداول الذهب والمعادن

كيفية تداول الذهب والمعادن

مع الحركة الواسعة لتداول الذهب كأحد السلع التى يرغب بها المستثمرين، فقد نمت الحاجة إلى المزيد من الادوات التى تساعد فى سرعة انجاز عملية الشراء والبيع للمعدن النفيس

و تداول الذهب فى بورصة العقود المستقبلية يعد من أهم الادوات فى هذا الصدد.

فيما شهدت حركة الاسعار تطورا كبيرا منذ فك إرتباط الدولار/الذهب (35 دولارا للأونصة) الشهير من قبل الرئيس الأمريكي “نيكسون” عام 1971 وما نتج عنه من إرتفاع بنسبة وصلت الى 2200% فى سعره خلال التسع سنوات التي أعقبت إتخاذ هذا القرار.

وثمن الأونصة الواحدة قد بلغ حوالي 800 دولار أمريكي عام 1980، قبل أن تدخل فى مسار هبوطي لمدة تسعة عشر عاما تقريبا وبلغت 256 دولارا أمريكيا سنة 1999، فى حين أنها قد عكست إتجاهها إلى الإرتفاع لتبلغ مستوى قياسيا جديدا متجاوزا 1900 دولار خلال شهر سبتمبر لعام 2011.

والكثير من متابعي حركة اسعار الذهب واسعار النفط ربما لا يعرف الكيفية التي يتم من خلالها تداوله عن طريق بورصة العقود المستقبلية

 

كيف يتم نقل الذهب إلي بورصة العقود المستقبلية؟

بعد الحصول على الذهب بنقاءه المرتفع بعد يتم إستخراجه من المناجم، أو إذا كان على شكل خردة “على هيئة كسر وقطع مستعملة من الحلي والمجوهرات” واتمام تنقيته وانتاج سبائكه في المعامل وشركات التكرير بمواصفات قياسية متعارف عليها فإنه يصبح جاهزا للتسليم.

ومن المعلوم أن السبائك الذهبية المنتجة تكون إما أن تمتلكها شركات التكرير التى قامت بشراؤها بالفعل من المناجم أو أن تقوم تلك الشركات بعمل تنقية وتكرير لها، ومن ثم بيعها لبعض العملاء الخارجيين.

يجب أن تكون الشركات التى تعمل فى هذا المجال أن تمتلك علامة تجارية مسجلة ومعترف بها  و يعد عملها متوقفا فقط على الذهب بل يشمل المعادن النفيسة.

كيفية تداول السبائك الذهبية في البورصة ؟

بعد وصول السبائك إلى مخازن بورصة العقود المستقبلية بالطريقة السليمة فإنها تكون “مؤهلة للتداول” حيث تحرر ايصالات التسليم، ويصبح الذهب كالأسهم”المسجلة”.

وهذه الايصالات تعمل كـصكوك الملكية التي يمكن أن يتم نقلها من طرف لآخر بينما يدفع حاملها تكاليف التخزين، وغالبا فإن هذه الايصالات تظل مع شركة السمسرة التى تقوم بدور الوسيط فى الـ تداول، وتعد حالات إحتفاظ الاشخاص بها نادرة جدا فهي مثل تداول الأسهم و السندات التي لا ينظر التجار إلى إقتنائها بل لـتحقيق الربح من ورائها.

أهم العوامل المؤثرة فى أسعار الذهب

الدولار الأمريكي

يعد ضروريا أن تكون على علم بتحركات الدولار الأمريكي، حيث أن الذهب يرتبط بعلاقة عكسية مع الدولار، ويعني هذا عندما يكون الدولار الأمريكي مرتفعا فهذا يؤثر بشكل سلبي على اسعار الذهب التي تتراجع بـالتبعية ،والعكس إذا إنخفض الدولار فإن الذهب سوف يتجه نحو الإرتفاع.

الاخبار الاقتصادية

يجب على المتداولين فى اسواق الذهب أن يخصصوا جزءا من أوقاتهم لمتابعة الأخبار الاقتصادية التى يكون لها تأثيرا على إتجاهات وتحركات الاسواق، ومثال ذلك عندما حدثت الازمة الأوروبية فهذا أثر بشكل سلبي علي اسعار الذهب، والعكس إذا تم النشر بعض الأخبار الجيدة عن الاسواق الأوروبية فهذا سوف يؤدي إلى زيادة القوة الشرائية للمعدن النفيس وبالتالي سوف ترتفع اسعاره.

النمو الإقتصادى العالمي

إن استمرار النمو الاقتصادي العالمي سوف يكون له أثر إيجابي على اسعار الذهب، حيث تعتبر صناعة الذهب من اكثر الصناعات التي تشهد العديد من التطورات على مستوى على العالم ،خاصة فى ظل تنامي معدلات الطلب على المعادن النفيسة فى اكثر الدول استهلاكا للذهب وهى الصين والهند.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق